الأحد، 19 مايو، 2013

• قصة وعبرة:هل الإجابة صحيحة أمْ خاطئة؟


      سألت المعلمة تلميذ الصف الأول: إذا أعطيتك تفاحة وتفاحة وتفاحة، فكم يصبح عدد التفاح لديك؟
أجاب الطالب بثقة أربع تفاحات!
كررت المعلمة السؤال ظنًا منها أن الطفل لم يسمعه جيدًا.


      فكّر الطفل قليلاً وأعاد الحساب على يديه الصغيرتين باحثًا عن إجابة
أخرى ولكنه لم يجد سوى نفس الإجابة فأجاب بتردد هذه المرة... أربع تفاحات..


ظهر الإحباط على وجه المعلمة، ولكنها لم تيأس فسألته هذه المرة عن البرتقال حيث أنها تعلم شغفه بالبرتقال فقالت له: لو أعطيتك برتقالة وبرتقالة وبرتقالة كم يصبح عدد البرتقال معك؟
أجاب الطفل ثلاث برتقالات.
فتشجعت المعلمة وسألت الطالب من جديد عن التفاح فأجاب مجددًا أربع تفاحات... عندها صرخت بوجهه قائلة: ولكن مالفرق! أجاب الطفل بصوت خائف: لأني أحمل تفاحة واحدة معي في الحقيبة.
فعندما يعطيك احدهم إجابة تختلف عما تتوقعه، لا تحكم عليه أنها إجابة خاطئة، فلربما كانت هناك زاوية لم تأخذها بعين الاعتبار، يجب عليك أن تصغي جيدًا كي تفهم، وألا تصغي وأنت تحمل فكرة أو انطباعًا مُعَدًا مسبقًا.

تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة


للمزيد




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق