الأربعاء، 9 يوليو، 2014

• قصة ملهمة: الحرية تولد مع الإنسان

الموت من اجل زنزانة أوسع
حدث هذا من عدة أعوام عندما اعتصم السجناء الأتراك لمدة تزيد على الستة أشهر.. وهو ليس اعتصامًا صوريًا بل امتناع حقيقي عن الطعام  death fast وكان هناك ضحايًا.. فقد مات منهم حوالي 12 سجينًا كانوا قد أضربوا عن الطعام حتى الموت دفاعًا عن شرف القضية..

أما القضية فهي أن السلطات التركية قررت بناء سجون جديدة، ولكن الزنازين فيها أضيق.. !! وهكذا قدم المساجين حياتهم من أجل بضعة أمتار في السجن..
قد لا تصدق هذا الخبر وتقول لنفسك ربما كان هذا الاعتصام يقوم به سجناء الرأي، وهو غطاء لمطالب أخرى.. لكنك ستُدهش عندما تعرف أن كل المساجين حتى (قتالين القُتلى) مشاركين في هذا الاعتصام.
يا الله.. من أجل قبضة هواء.. شعاع شمس هارب.. مساحة أوسع من الأسفلت للنوم.. من أجل هذا يموت البشر.. ويقدمون حياتهم رخيصة.. حتى وإن كانوا خارجين على القانون..؟! إنها الحرية.. تلك التي توُلَد مع كل بني آدم يرى النور.
الغريب أننا لا نحس بالحرية إلا عندما نُحْرَم منها.. وذلك بالرغم من أن أشهر جملة في التاريخ هي: "أنا حُر"!

تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة
إقرأ أيضًا

 

للمزيد







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق