الأربعاء، 19 يونيو، 2013

• قصة وحكمة: قميص السعادة

يُحكى أنّ أميرًا هنديًا غنيًا جدًا كان يحيا في حالة من البحبوحة والترف، ومع ذلك لم يكن سعيدًا، فجمع حكماء إمارته واستشارهم عن سرّ السّعادة.
وبعد صمت وتفكير، تجرأ شيخ منهم وقال:

"يا صاحب السمو، من الصعب أن تجد السعادة على وجه الأرض، ومع ذلك إبحث عن رجل سعيد، وإذا وجدته خذ منه قميصه والبسْه فتصبح سعيدًا. ركب الأمير جواده وذهب يسأل الناس ليعرف مَن السّعيد بينهم.
البعض منهم تظاهر بالسعادة، فقال أحدهم: أنا سعيد ولكني على خلاف مع زوجتي، وقال آخر: أنا مريض، وآخر أنا فقير...
تحت وطأةِ الكآبة توجّه الأمير إلى الغابة، علّه يُموّه عن نفسه، ولمّا دخلها سمع من البعيد صوتًا جميلاً يترنّم بأغنية حلوة، وكلما اقترب من الصوت، تبيّن أنه يعبِّر عن سعادة عند صاحبه... ولمّا وصل إليه، رأى نفسه أمام رجل بسيط، فقال الأمير: هل أنت سعيد كما يبدو لي؟ أجابه: بدون شك أنا سعيد جدًا. فقال الأمير: إذن أعطني قميصك لأصبح سعيدًا مثلك! وبعد صمت طويل، حدّق فيه الزاهد بنظره الصافي العميق، وابتسم وقال: قميصي؟ كم يسعدني أن أعطيك إياه! ولكنّني استغنيت عنه منذ زمن بعيد لمن هو أحوج إليه منّي، ولذلك أصبحت سعيدًا!!
وبالفعل... ليست السّعادة في قميص تَلبَسه أنت، بل في قميص تُلبِسه لمن هو أحوج منك!!!!

تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة

 إقرأ أيضًا




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق