الخميس، 20 يونيو، 2013

• قصة وعبرة: الأعمى والإعلان


جلس رجل أعمى على إحدى عتبات بناء واضعًا قبعته بين قدميه وبجانبه لوحة مكتوب عليها "أنا أعمى أرجوكم ساعدوني".

فمرّ رجل إعلانات بالأعمى ووقف ليرى أنّ قبّعته لا تحوي سوى قروش قليلة فوضع المزيد فيها، ودون أن يستأذن الأعمى أخذ لوحته وكتب عليها عبارة أخرى وأعادها مكانها ومضى في طريقه.
لاحظ الأعمى أن قبعته قد امتلأت بالقروش والأوراق النقدية، فعرف أن شيئًا قد تغير، وأدرك أن ما سمعه من صوت الكتابة هو سرّ ذلك التغيير، فسأل أحد المارة عما هو مكتوب عليها فكانت الآتي:
"نحن في فصل الربيع لكنّني لا أستطيع رؤية جماله".  
لذا عزيزي القارىء عليك أن تغيّر وسائلك عندما لا تسير الأمور كما يجب...

تابعونا على الفيس بوك

مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة


إقرأ أيضًا






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق