الجمعة، 20 يونيو، 2014

• قصة وعبرة: عاقبة الغش (المهندس المتقاعد)

أسندت إحدى شركات المقاولات مهمة تنفيذ بيت جميل إلى أحد مهندسيها التنفيذيين كآخر عمل يقوم به قبل إحالته الى التقاعد، ولأنه آخر عمل يُسند اليه، لم يهتم ذلك المهندس كثيرًا بهذه المهمة.

لم يعتن المهندس كعادته باختيار عمّال مدرّبين، ولم يهتم بجودة البناء، ولم يلتزم بمواصفات اللوحات الهندسية بكل دقة كما كان يفعل قبل ذلك.
وبعد انتهاء العمل، استدعاه رئيس الشركة... وكانت المفاجأة! فلقد سلّمه المدير مفتاح المنزل وقال له "هذه هي مفاتيح بيتك الجديد كهدية من الشركة بمناسبة تقاعدك، ونظير ما قمت به من خدمات طوال السنوات الماضية!
 تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة
إقرأ أيضًا

 

للمزيد





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق