الثلاثاء، 6 أغسطس، 2013

• قصة نجاح: منعت الطبيب من فحص صدرها



استُدعي الدكتور الفرنسي "رينيه لاينك" (René Laennec) في عام 1816م لفحص فتاة من مرض في قلبها، وأبت الفتاة أن تسمح للطبيب بوضع أذنه على صدرها كما جرت العادة في ذلك الحين...

 وتصادف أن وجد بجوارها صحيفة، فلفها على شكل أسطوانة، ووضع طرفًا منها على صدرها والطرف الآخر على أذنه، فدهش حين سمع دقات القلب بوضوح، وما أن فرغ من فحصها حتى كانت قد اختمرت في رأسه فكرة (السماعة) التي يستعملها الأطباء اليوم في مختلف أنحاء العالم.
فقد كان موقف تلك المريضة هو من هدى تفكير الدكتور الفرنسي "رينيه لاينك" إلى ابتكار السماعة الطبية حيث تطورت من الأنبوبة الورقية الملفوفة على نفسها إلى أسطوانة خشبية طولها حوالى قدم (30 سم) ولها أذينة مستدقة الطرف.
أما الشكل الجديد للسماعه الطبيه فقد  كان من اختراع "آرثر ليرد" و"جوريا كمان" في عام 1851م، وأنتجت بشكل تجاري في عام 1852 م، حيث أصبحت أساسيه لكل طبيب.

 تابعونا على الفيس بوك

إقرأ أيضًا




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق