الأربعاء، 12 مارس، 2014

• قصة تاريخية: ما كان لمحرّر المسجد الاقصى أن يصرخ!


عندما رأى والد صلاح الدين طفله يلعب مع الأطفال الصغار في الطريق، أخذه من وسط الأطفال ورفعه بيديه عاليًا... 
وقال له: أنا لم أتزوج أمك التي أنجبتك لكي تلعب مع الصبية هنا في الطريق، ولكن لكي تحرر المسجد الاقصى... 

ثم أنزله من بين يديه فوقع على الأرض، فنظر إليه والده ولاحظ انه يتألم... 
فقال له والده مرة اخرى: أأوجعتك السقطة؟!
قال صلاح الدين: أجل آلمنتى.
 فقال له والده: لماذا لم تصرخ لتعبرعن ألمك ؟
قال صلاح الدين: ما كان لمحرر المسجد الاقصى أن يصرخ!
 تابعونا على الفيس بوك وتويتر
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة

إقرأ أيضًا

قصة للأطفال: الكنّة الطيبة (قصة من الصين)

قصة غريبة: اسمه مكتوب على الرصاصة

 كيف نربي ولدًا سعيدًا وناجحًا؟

نوادر العرب: سعيد بن جبير والحجاج بن يوسف الثقفي

قصة غريبة: القاتل يظهر بعد 37 عامًا من الجريمة

قصة دينية: الله يرسل العون في حينه


للمزيد     





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق