السبت، 9 يناير، 2016

• قصة وعبرة: المحتال والمغفل (الطمع)

زعموا أن محتالاً ومغفلاً اشتركا في تجارة، فسافرا معًا، وبينما هما في الطريق، تخلّف المغفل لبعض حاجته، فوجد كيسًا فيه ألف دينار، فأخذه، فرآه المحتال، فرجعا إلى بلدهما بعد التجارة، ولما اقتربا من المدينة اتفقا على اقتسام المال.

فقال المغفل: خذ نصفه واعطني نصفه، وكان المحتال قد قرر في نفسه أن يذهب بالألف دينار كلها.
فقال له: لا نقتسم، فإن الشركة والمفاوضة أقرب إلى الصفاء والمخالصة، ولكن آخذ حاجتي، وتأخذ مثلها، وندفن الباقي في أصل هذه الشجرة، فهو مكان أمين، فإذا احتجنا جئنا أنا وأنت فنأخذ حاجتنا منه، دون أن يعلم بموضعه أحد، فأخذا منه يسيراً ودفنا الباقي في أصل الدوحة ودخلا البلد.
ثم إن المحتال خالف المغفل إلى الدنانير فأخذها، وسوّى الأرض كما كانت، وجاء المغفل بعد ذلك بأشهر فقال للمحتال: قد احتجت إلى المال فانطلق بنا نأخذ حاجتنا، فقام المحتال معه وذهبا إلى المكان فحفرا، فلم يجدا شيئاً.
فأقبل المحتال على وجهه يلطمه ويقول: لا تغتر بصحبة صاحب، خالفتني إلى الدنانير فأخذتها، فجعل المغفل يحلف ويلعن آخذها ولا يزداد المحتال إلا شدة في اللطم، وقال: ما أخذها غيرك. وهل شعر بها أحد سواك؟
ثم طال ذلك بينهما، فترافعا إلى القاضي، فاقتص القاضي قصتهما، فادعى المحتال أن المغفل أخذها، وجحد المغفل.
فقال القاضي للمحتال: ألك على دعواك بينة؟
قال المحتال: نعم الشجرة التي كانت الدنانير عندها تشهد أن المغفل أخذها.
وكان المحتال قد أمر أباه أن يذهب فيتوارى في الشجرة بحيث إذا سئلت أجاب، فذهب أبو المحتال فدخل جوف الشجرة...
ثم انطلق القاضي وأصحابه والمحتال والمغفل، حتى وصلوا الشجرة، فسألها القاضي عن الدنانير، فقال الشيخ من جوفها: نعم المغفل أخذها.
فلما سمع القاضي ذلك اشتد تعجبه، فدعا بحطب وأمر بأن تحرق الشجرة، فأُضرمت حولها النيران، فصرخ أبو المحتال مستغيثًا، وخرج وقد أشرف على الهلاك.

فسأله القاضي عن القصة فأخبره بالخبر، فأوقع بالمحتال ضرباً، وبأبيه صفعاً، وأركبه في البلاد مشهوراً، وغرّم المحتال الدنانير، فأخذها وأعطاها للمغفل.


تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة

إقرأ أيضًا

 

للمزيد

حدوثة قبل النوم قصص للأطفال

كيف تذاكر وتنجح وتتفوق

قصص قصيرة معبرة

معالجة المشكلات السلوكية عند الأطفال والطلاب

قصص قصيرة مؤثرة

مراهقون: مشاكل المراهقين وأساليب التعامل معهم

تربية الأبناء والطلاب

مواضيع حول التنمية البشرية وتطوير الذات


أيضًا وأيضًا

الطاقة: مقالات وأبحاث عن الطاقة بكل أنواعها                                         






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق