الاثنين، 25 يناير، 2016

قصة ملهمة: الرسام والجزار

عاش رسّام عجوز في قرية صغيرة وكان يرسم لوحات غاية في الجمال ويبيعها للزوار والسيّاح  بأسعار باهظة..
وفي يوم من الأيام أتاه فقير من أهل القرية وقال له: أنت تكسب مالًا كثيرًا من أعمالك، لماذا لا تساعد الفقراء في القرية؟! انظر لجزار القرية الذي لا يملك مالًا وفيرًا ومع ذلك يوزّع كل يوم قطعًا من اللحم مجّانًا على الفقراء..

ابتسم الرسّام بهدوء ولم يردّ عليه.
خرج الفقير منزعجًا من عند الرسّام، وأشاع في القرية بأنّ الرسام ثريّ ولكنّه بخيل، فنقم أهل القرية عليه.
بعد مدّة مرض الرسّام العجوز، ولم يعره أحد من أبناء القرية اهتمامًا... ومات وحيدًا..
مرّت الأيّام... ولاحظ أهل القرية بأنّ الجزار لم يعد يرسل للفقراء لحمًا مجّانيًا..

 وعندما سألوه عن السبب، قال: إنّ الرسّام العجوز الذي كان يعطيني كل شهر مبلغًا من المال لأرسل لحمًا للفقراء قد مات، فتوقّفت عن إرسال اللحم بعد موته.

 تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة

إقرأ أيضًا

للمزيد

حدوثة قبل النوم قصص للأطفال

كيف تذاكر وتنجح وتتفوق

قصص قصيرة معبرة

معالجة المشكلات السلوكية عند الأطفال والطلاب

قصص قصيرة مؤثرة

مراهقون: مشاكل المراهقين وأساليب التعامل معهم

تربية الأبناء والطلاب

مواضيع حول التنمية البشرية وتطوير الذات


أيضًا وأيضًا

الطاقة: مقالات وأبحاث عن الطاقة بكل أنواعها                                         




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق