الأربعاء، 4 ديسمبر، 2013

• قصة ملهمة: الفيل والكرة الخشبية

عَادَتْ إِسْرَاءُ مِنَ الْمَدْرَسَةِ وَهِيَ تَبْكِي، احْتَضَنَتْهَا أُمُّهَا وَمَسَحَتْ دُمُوعَهَا، قَائِلَةً: أَنَا غَبِيَّةٌ وَلَنْ أَسْتَطِيعَ تَعَلُّمَ الْحِسَابِ! أَصْدِقَائِي فِي الصَّفِ قَالُوا لِي ذَلِكَ!
ضَحِكَتْ الأُمُّ مِنْ كَلاَمِ ابْنَتِهَا، وَأَجْلَسَتْهَا قُبَالَتَهَا قَائِلَةً: سَأَحْكِي لَكِ يَا إِسْرَاءُ، حِكَايَةَ الفِيلِ فَلْفُولَ وَالكُرَةِ الْحَدِيدِيَّةِ!

كَفَّتْ إِسْرَاءُ عَنِ البُكَاءِ، وَأَنْصَتَتْ لِحِكَايَةِ أُمِّهَا بِاهْتِمَامٍ. بَدَأَتْ وَالِدَةُ إِسْرَاءَ الْحِكَايَةَ قَائِلَةً: «كَانَ فَلْفُولُ فِيلَ سِرْكٍ قَوِيًّا وَعَنِيفاً، وَضَعَهُ مُدَرِّبُهُ فِي قَفَصٍ حَدِيدِيٍّ مَتِينٍ. لَكِنَّ فَلْفُولَ كَانَ يَرْفُسُ قُضْبَانَ القَفَصِ بِأَقْدَامِهِ القَوِيَّةِ، مُحَاوِلاً الْخُرُوجَ، فَلَجَأَ مُدَرِّبُهُ  إِلَى حِيلَةٍ ذَكِيَّةٍ..».
- مَا هِيَ تِلْكَ الْحِيلَةُ يَا أُمِّي؟ سَأَلَتْ إِسْرَاءُ بِفُضُولٍ.
أَجَابَتِ الأُمُّ قَائِلَةً: «رَبَطَ الْمُدَرِّبُ أَقْدَامَ فَلْفُولَ بِكُرَةٍ حَدِيدِيَّةٍ ثَقِيلَةٍ، فَأَصْبَحَ الفِيلُ كُلَّمَا أَرَادَ التَّحَرُّكَ، آلَمَتْهُ الكُرَةُ الْحَدِيدِيَّةُ وَأَوْقَفَتْهُ. تَوَقَّفَ فَلْفُولُ عَنِ الْمُحَاوَلَةِ، وَظَنَّ بِأَنَّهُ لَنْ يَسْتَطِيعَ الْحَرَاكَ مَادَامَتِ أَقْدَامُهُ مَرْبُوطَةً باِلْكُرَةِ.
بَعْدَ عِدَّةِ أَيَّامٍ، اسْتَبْدَلَ الْمُدَرِّبُ الكُرَةَ الْحَدِيدِيَّةَ الثَّقِيلَةَ، بِأُخْرَى خَشَبِيَّةٍ خَفِيفَةٍ. فَهَلْ تَعْلَمِينَ مَاذَا فَعَلَ فَلْفُولُ يَا إِسْرَاءُ؟».
أَجَابَتْ إِسْرَاءُ: لاَبُدَّ أَنَّهُ اكْتَشَفَ أَنَّ الكُرَةَ الْخَشَبِيَّةَ خَفِيفَةٌ. فَبَدَأَ يَرْفُسُ قُضْبَانَ القَفَصِ مِنْ جَدِيدٍ!
ضَحِكَتْ أُمُّ إِسْرَاءَ قَائِلَةً: بَلْ عَلَى العَكْسِ يَا ابْنَتِي! ظَنَّ فَلْفُولُ أَنَّ الكُرَةَ الْخَشَبِيَّةَ ثَقِيلَةٌ هِيَ الأُخْرَى، وَبِأَنَّهَا سَتُؤْلِمُهُ إِنْ حَاوَلَ الْحَرَاكَ. فَجَلَسَ فِي مَكَانِهِ، وَظَلَّ حَبِيساً فِي ذَلِكَ القَفَصِ طَوَالَ حَيَاتِهِ».
نَظَرَتِ الأُمُّ فِي عَيْنَيّ ابْنَتِهَا قَائِلَةً:  كَلاَمُ أَصْدِقَائِكِ يَا إِسْرَاءُ! مِثْلُ الكُرَةِ الْحَدِيدِيَّةِ، سَيَمْنَعُكِ مِنَ التَّعَلُّمِ. وَمَعَ مُرُورِ الوَقْتِ، سَتَخَافِينَ مِنْ تَعَلُّمِ أَيِّ شَيْءٍ جَدِيدٍ. لِذَلِكَ عَلَيْكِ أَلاَّ تَكْتَرِثِي لِمَا يَقُولُهُ الآخَرُونَ، وَسَتَكُونِينَ الأَفْضَلَ بِالعَمَلِ وَالصَّبْرِ، إِنْ شَاءَ لله!
تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة
إقرأ أيضًا

للمزيد





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق